مؤشرات نقدية واقتصادية (يناير – مارس 2019)

تذكر النشرة الإحصائية الفصلية (يناير – مارس 2019) لبنك الكويت المركزي المنشورة على موقعه على الإنترنت، بعض المؤشرات الاقتصادية والنقدية التي تستحق المتابعة وتوثيق تطوراتها. ومن ذلك مثلاً، أن إجمالي عدد السكان في الكويت قد بلغ نحو 4.664 مليون نسمة كما في نهاية الربع الأول من العام الحالي، وهو رقم يزيد بنحو 42 ألف نسمة عن الرقم المسجل في نهاية العام الفائت، ما يعني أن معدل النمو ربع السنوي لعدد السكان قد بلغ نحو 0.9%، وهي نسبة ستصل إلى نحو 3.6% فيما لو حسبت على أساس سنوي.   

وتشير النشرة إلى أن الميزان التجاري -صادرات سلعية ناقصاً واردات سلعية- قد حقق في الربع الأول 2019 فائضاً بلغ نحو 2.384 مليار دينار كويتي، بانخفاض بلغت نسبته نحو -14.6% عن مستوى فائض الربع الرابع من العام الفائت. وبلغت قيمة صادرات الكويت السلعية خلال هذا الربع نحو 4.945 مليار دينار كويتي، منها نحو 91.4% صادرات نفطية، بينما بلغت قيمة وارداتها السلعية -لا تشمل العسكرية- نحو 2.562 مليار دينار كويتي. وكانت الكويت قد حققت فائضاً في الربع الأول من العام الفائت (2018) بلغ نحو 2.323 مليار دينار كويتي، وارتفع هذا الفائض إلى نحو 2.645 مليار دينار كويتي في الربع الثاني، وواصل ارتفاعه إلى نحو 3.139 مليار دينار كويتي في الربع الثالث، ولكنه انخفض إلى نحو 2.790 مليار دينار كويتي في الربع الرابع. أي أن الميزان التجاري في عام 2018 قد حقق فائضاً بلغ نحو 10.897 مليار دينار كويتي، حيث بلغت قيمة الصادرات السلعية نحو 21.726 مليار دينار كويتي منها نحو 90.9% صادرات نفطية، وهذا فائض أعلى بما نسبته 67.8% عن مثيله المحقق في عام 2017 والبالغ 6.495 مليار دينار كويتي، بينما بلغت قيمة الواردات السلعية في عام 2018 نحو 10.829 مليار دينار كويتي. ومن المتوقع أن يبلغ فائض العام الحالي نحو 9.536 مليار دينار كويتي، وهو مرتبط بإستقرار أسعار النفط وإنتاجه ولا ضمانة لتحقق ذلك الإفتراض.

وسجلت أسعار المستهلك في الربع الأول من العام الحالي ارتفاعاً طفيفاً بلغت نسبته نحو 0.1%، إذ بلغ معدلها نحو 113.4 (سنة 2013=100) مرتفعاً من معدل نحو 113.3 في الربع الرابع من العام الفائت، ويعزى ذلك إلى غلبة تأثير الارتفاع في أسعار التعليم من معدل نحو 119.6 إلى معدل نحو 120.7 (+0.9%). 

وتشير النشرة إلى استمرار ارتفاع المعدل الموزون للفائدة على الودائع من نحو 1.770% في الربع الرابع من العام الفائت، إلى نحو 1.857% في الربع الأول من العام الحالي، أي بنسبة ارتفاع ربع سنوي بلغت نحو 4.9%. بينما واصل المعدل الموزون للفائدة على القروض انخفاضه من نحو 4.832% إلى نحو 4.827% للفترة نفسها، أي بنسبة انخفاض ربع سنوي بلغت نحو -0.1%. 

وبلغ حجم ودائع القطاع الخاص لدى البنوك المحلية نحو 37.144 مليار دينار كويتي، بارتفاع طفيف عن مستوى 36.852 مليار دينار كويتي في نهاية عام 2018، أي بنسبة ارتفاع ربع سنوي بلغت نحو 0.8%. وأخيراً، ارتفعت مطالب البنوك المحلية على القطاع الخاص إلى نحو 39.252 مليار دينار كويتي، من نحو 38.670 مليار دينار كويتي في نهاية العام الفائت أي بنسبة ارتفاع ربع سنوي بلغت نحو 1.5%.